مجلس أمناء منظمة الدعوة الإسلامية (مدى) ينعقد ويختار  عبد الرحمن آل محمود رئيساً له

الخرطوم: مدى
انعقد، أمس السبت 19 ديسمبر 2020م، اجتماع طارئي لمجلس أمناء منظمة الدعوة الإسلامية، وقرر بالإجماع انتخاب الشيخ عبد الرحمن آل محمود، من دولة قطر، رئيساً للمجلس، خلفاً للراحل عبد الرحمن محمد حسن سوار الذهب رحمه الله، كما اختار الأستاذ موسى المك كور، من دولة جنوب السودان، نائباً لرئيس مجلس الأمناء.
ويعتبر هذا الاجتماع للمجلس هو الأول بعد وفاة الراحل سوار الذهب وبعد إصدار لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد، كونتها الحكومة الانتقالية في السودان، قراراً بحل المنظمة، وقيامها بالاستيلاء على مقرها وجميع ممتلكاتها بالسودان، الأمر الذي نجم عنه تشريد مئات العاملين.
ووجهت قيادة المنظمة رسالة، اطلعت الطابية عليها، قالت فيها ’’إلى كافة من يهمهم أمر منظمة الدعوة الإسلامية (مدى) في قارات العالم المختلفة، إلى المجتمعات الإفريقية وجمهور المستفيدين، إلى العاملين وكافة الأصدقاء والمحبين، يطيب لنا في منظمة الدعوة الإسلامية مدى أن ننقل البشري لكم جميعا بأن مجلس أمناء منظمه الدعوة الإسلامية قد عقد اليوم الموافق ١٩ ديسمبر ٢٠٢٠م اجتماعاً طارئاً هو الأول في المرحلة الحالية‘‘.
وأكدت المنظمة أن المجلس اتخذ قرارات أخري تتعلق بدعم العاملين، ومقر المنظمة، والعلاقة مع حكومة السودان، وسترد تلك القرارات في بيان رسمي، اليوم الأحد، بإذن الله تعالى.

Please follow and like us:

أكتب التعليق